الجيش النيجيري يمنع تجار الحطب بشمال و شرق البلاد

الجيش النيجيري. الصورة محفوظة

خلية التحرير (ADV) – اكد الجيش النيجيري يوم الاحد حظر توفير الحطب والفحم فى حالة بورنو المترددة.

قال بولاما بيو ، المسؤول العام بالإنابة، الذي كشف عن هذه المعلومات، إن الجيش اكتشف نقابات موردي بوكو حرام اللوجيستية بين حطاب وتجار فحم في بورنو.

وأضاف أنه وفقاً لتقارير استخباراتية ، فإن بعض التجار في مايدوجوري سيستخدمون الحطب لمساعدة المتمردين.

وأضاف أن البعض منهم كانوا من جماعة “بوكو حرام” وهم يهرعون إلى السباق ، مشيرًا إلى أنهم كانوا يخفون الطعام والمخدرات والبنزين ومواد أخرى تحت شاحناتهم وتزويدهم بالإرهابيين.

واضاف “علمنا ايضا ان بعضهم يديرون شركات نيابة عن متمردي بوكو حرام” مشيرا الى انهم ينغمسون في الغابات حيث لا يستطيع الناس العاديون خطر تقطيع الأشجار وحرق وانتاج الفحم.

وقال “لقد اعتقلنا بعضهم وقدموا أدلة دامغة على أننا سنطلب منهم إنهاء أنشطتهم الضارة”.

وقال بيو للصحفيين إن الحظر قد تم تصميمه مؤقتًا للسيطرة على أنشطة العناصر الإجرامية بين الموزعين وعدم جعل الحياة صعبة لمستخدمي الحطب والفحم.

وأضاف أن الجيش أذن لمورّدين من دول أخرى ، مثل أويو وكانو وكاتسينا والنيجر وكادونا ، بتزويد منتجاتهم تحت السيطرة الصارمة لقيادة الجيش.

ﻣﻛﺗب اﻟدار اﻟﺑﯾﺿﺎء – African Daily Voice – ADV. ﺗﺎﺑﻌﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺗوﯾﺗر : [email protected]