المغرب : نقابة حزب الاستقلال تتهم الحكومة في إغراق الوطن بالديون

الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب (نقابة حزب الاستقلال)، النعم ميارة. الصورة: الحقوق محفوظة

خلية التحرير (ADV) – قال النعم ميارة الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب (نقابة حزب الاستقلال) إن قرارات حكومة سعد الدين العثماني ارتجالية، أنهكت القدرة الشرائية للمواطنين وضيقت على الحريات النقابية.

وأضاف ميارة في المهرجان الخطابي الذي نظمته نقابته، يوم أمس الأربعاء، بالعيون، أن “الاتحاد العام للشغالين بالمغرب” انسحب من الحوار الاجتماعي بعدما اقتنع بعدم فعاليته، وأن ما تروجه الحكومة بخصوص الحوار الاجتماعي مجرد مغالطات تعاكس مطالب الحركة النقابية وتتجاهل تماما الأوضاع المزرية التي تتخبط فيها الطبقة الشغيلة.

وأوضح ميارة أن الحكومة الحالية تركز على اقتسام الغنائم الشخصية وتعمل يوميا على تيئيس المغاربة من العمل النقابي والسياسي، وأنها اجتهدت فقط منذ سنة 2012 في إغراق البلاد في الديون وإلحاق الضرر الكبير بالطبقة الشغيلة وبالطبقة الوسطى.

وأكد ميارة أن المغرب في حاجة إلى مستثمرين أجانب يساهمون في توفير الثروة وفرص الشغل وليس لمستعمرين يقهرون الطبقة الشغيلة ويخربون الاقتصاد الوطني.

وأشار ميارة أن مواقف “الاتحاد العام للشغالين بالمغرب” ومطالبه ومقترحاته واضحة ومعقولة، وهي توازن بين المطالب المشروعة للطبقة الشغيلة التي يجب التعجيل بتلبيتها من قبل الجهات المسؤولة، وبين استقرار البلاد والمساهمة في تطوير الاقتصاد الوطني وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة.

وأبرز نفس المتحدث أن الحكومة الحالية لا تتوفر على أي اتسراتيجية حقيقية في تدبير الشأن العام ببلادنا، وليس فقط الحوار الاجتماعي وإيجاد الحلول للمشاكل المستعصية التي تتخبط فيها الطبقة الشغيلة.

وشدد ميارة على أن الحكومة فشلت في كل شيء، وأفلحت في شيء واحد وهو التعيين في المناصب العليا بمنطق “اقتسام الغنائم”.

ﻣﻛﺗب اﻟدار اﻟﺑﯾﺿﺎء – African Daily Voice – ADV. ﺗﺎﺑﻌﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺗوﯾﺗر : [email protected]