المغرب لم يعد يثق في الأسلحة الإسبانية

في أحد المتاجر للاسلحة باسبانيا. الصورة: الحقوق محفوظة

خلية التحرير (ADV) – يبدو أن المغرب لم يعد يهتم كثيرا بالأسلحة الإسبانية كما في السنوات الماضية، إذ إن واردات الجيش ومختلف الأجهزة الأمنية من الأسلحة الإسبانية تراجعت، خلال الأسدس الأول من السنة الحالية، مقارنة بالفترة نفسها من السنة الماضية، حيث إن واردات المغرب من الأسلحة الإسبانية كانت دائما ضعيفة جدا مقارنة بدول عربية وإسلامية وأوروبية.

ويكشف تقرير جديد أصدرته الحكومة الإسبانية أن المغرب اشترى أسلحة، عبارة عن ذخيرة، بقيمة مالية بلغت 4.5 ملايين أورو، فيما بلغت واردات السعودية 181 مليون أورو، وتركيا 162 مليون أورو، وسنغافورة 46 مليون أورو، وإندونيسيا 26 مليون أورو، وماليزيا 21 مليون أورو، وباكستان 12.4 مليون أورو.

قال عبد الرحمان المكاوي، الخبير المغربي في الشؤون الأمنية والعسكرية، إن الأمر لا يتعلق بثقة المغرب من عدمها، بل لكونه يقتني أسحلته بناء على سوق العرض والطلب، إضافة إلى أن إسبانيا تضع بعض الشروط على بعض الأسلحة المتطورة، وهي الشروط التي لا يقبل المغرب بها.

وأضاف المكاوي قائلا: “الأسلحة الإسبانية خدمت في المغرب منذ الاستقلال، ولبت الحاجيات إليها. والمغرب يعد من الزبناء الأولين لإسبانيا منذ الاستقلال”، علما أن إسبانيا أسهمت في تكوين العديد من الضباط وضباط الصف مباشرة بعد الاستقلال.

ﻣﻛﺗب اﻟدار اﻟﺑﯾﺿﺎء – African Daily Voice – ADV. ﺗﺎﺑﻌﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺗوﯾﺗر : [email protected]