المغرب و بلجيكا يعززان شراكتيهما

وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة والأميرة أستريد، ممثلة الملك فيليب عاهل بلجيكا . الصورة: لاماب

خلية التحرير (ADV) – استقبل وزير الشؤون الخارجية و التعاون الدولي ناصر بوريطة، يوم الثلاثاء بالرباط، الأميرة أستريد، ممثلة الملك فيليب عاهل بلجيكا، التي تقوم حاليا بزيارة للمغرب.

وجرى هذا اللقاء بحضور نائب الوزير الأول البلجيكي ووزير الشؤون الخارجية والأوروبية، السيد ديديي رايندريز، وكاتبة الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، السيدة مونية بوستة، وسفير المغرب ببلجيكا والدوقية الكبرى للوكسمبورغ، السيد محمد عامر.

وتقود الأميرة أستريد وفدا هاما من بلدها يضم عدة وزراء فدراليين وجهويين، وحوالي 400 فاعل اقتصادي يمثلون أكثر من 250 مقاولة، في إطار بعثة اقتصادية بلجيكية للمغرب تمتد ما بين 25 و30 نونبر الجاري. ويتمثل الهدف الأساسي لهذه البعثة في بث دينامية جديدة في العلاقات الاقتصادية بين البلدين. وبالإضافة إلى عقد المنتدى المغربي البلجيكي، وندوات ولقاءات أعمال ثنائية، سيتميز هذا الحدث بتوقيع عشرين اتفاقية في مختلف القطاعات بين الطرفين.

وفي هذا السياق، ترأست الأميرة أستريد، الاثنين في الدار البيضاء، حفل افتتاح المنتدى البلجيكي المغربي، إيذانا بانطلاق بعثة اقتصادية تحت إسم “دوين بزنس في المغرب”. كما حضرت الأميرة اللقاء المغربي البلجيكي حول قطاع المعادن، بهدف توفير فرصة للفاعلين من البلدين من كلا البلدين لبحث أنجع المقاربات العلمية والتكنولوجية التي ينبغي اعتمادها لتطوير القطاع المعدني.

كما ترأست الأميرة أستريد، ممثلة الملك فيليب عاهل بلجيكا، حفل توشيح شخصيتين مغربيتين، وتوقيع مذكرة تفاهم بين مجموعتي (سابكا) و(سابينا) لتعزيز شراكتهما في مجال صيانة الطائرات العسكرية بالمغرب.

ﻣﻛﺗب اﻟدار اﻟﺑﯾﺿﺎء (ADV). ﺗﺎﺑﻌﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺗوﯾﺗر : [email protected]