الجزائر : تأجيل إصلاحات الدعم الحكومية الى بعد الانتخابات الرئاسية

وزير المالية الجزائري عبد الرحمن الروية. الصورة: الحقوق محفوظة

خلية التحرير (ADV) – تتراجع الجزائر عن بعض الإصلاحات الاقتصادية مثل خفض الإعانات حيث تريد البلاد تقليل مخاطر الاحتجاجات قبل الانتخابات الرئاسية في العام المقبل ، وفقاً لبيانات وخبراء الميزانية.

وكانت الدولة المنتجة للنفط في شمال أفريقيا قد قالت في بداية العام إن الدعم للوقود والمنتجات الأخرى سينخفض من عام 2019 لكبح جماح الإنفاق في أعقاب هبوط عائدات النفط من عام 2014 إلى 2017. ولم تقدم تفاصيل محددة.

لكن مشروع ميزانية العام المقبل يتضمن زيادة بنسبة 7 في المائة في الإنفاق على الدعم ، وهو ما يمثل 21 في المائة من الميزانية. وقال مسؤولون ان الزيادة ستستخدم في دعم المواد الغذائية الأساسية بما في ذلك الحليب والحبوب فضلا عن المساكن.

كما أقرت الحكومة هذا العام ضرائب أعلى وجديدة لبعض المنتجات والزيادات في أسعار الوقود المدعومة للسنة الثالثة على التوالي. لكن لم يتم التخطيط لزيادة جديدة من هذا القبيل في العام المقبل.

وقال محللون إن ارتفاع أسعار النفط هذا العام جعل المسؤولين واثقين من قدرتهم على تأجيل تخفيضات الدعم دون اجهاد المالية العامة.

أشار محمد لوكال محافظ البنك المركزي إلى أن ميزانية 2019 تفترض أن أسعار النفط عند 50 دولاراً للبرميل ، في حين أن أسعار النفط الخام القياسية تبلغ نحو 67 دولاراً ، وبلغت 87 دولاراً في الشهر الماضي.

وزير المالية عبد الرحمن الروية يشير إلى تغيير في هذا الشهر. وقال دون الخوض في تفاصيل “سياسة الدعم الخاصة بنا ستظل مستمرة لان المواطنين الجزائريين لا يزالون بحاجة اليها.”

مكتب الدار البيضاء (ADV)