موريتانيا ترحب بدعوة الملك إلى فتح حوار مع الجزائر

وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية، سيدي محمد ولد محم. الصورة: الحقوق محفوظة

خلية التحرير (ADV) – رحبت موريتانيا، أمس الخميس، بدعوة جلالة الملك محمد السادس نصره الله، في الخطاب الذي وجهه إلى الأمة بمناسبة الذكرى الثالثة والأربعين لذكرى المسيرة الخضراء، إلى فتح “حوار صريح ومباشر” مع الجزائر.

وقال وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية، سيدي محمد ولد محم، في رده على سؤال حول دعوة جلالة الملك محمد السادس إلى إجراء حوار مع الجزائر، خلال لقاء صحافي، عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء، إن “أي دعوة نرحب بها، ونتمنى أن تنال حظها “.

وأضاف ولد محم أن موريتانيا “تشجع وتتمنى التوفيق لأي مبادرة من شأنها أن تضمن استقرار المنطقة وأمنها وحسن الجوار”.

وأكد محمد السادس، الثلاثاء الماضي، استعداد المملكة المغربية لـ”حوار مباشر وصريح” مع الجزائر، واقترح العاهل إحداث آلية سياسية مشتركة للحوار والتشاور وذلك من أجل تجاوز “الخلافات الظرفية” التي تعيق تطور العلاقات بين البلدين.

مكتب الدار البيضاء (ADV)