كينيا : وجود الجيش الكيني بالصومال مستمر حتى استعادة السلام و الاستقرار

الرئيس الكيني أوهرو كينياتا. الصورة: الحقوق محفوظة

خلية التحرير (ADV) – قال الرئيس الكيني أوهرو كينياتا يوم الأحد إن جنود بلاده سيواصلون مهمتهم في الصومال حتى تحقيق الاستقرار والسلام في الدولة الواقعة القرن الإفريقي.

وتعهد كينياتا بعدم انسحاب جنود جيش الدفاع الكيني قبل استعادة السلام والاستقرار.

وقال في اليوم السنوي السابع ليوم جيش الدفاع في مقاطعة ناكورو حيث وضع إكليلا من الزهور على نصب الأبطال الذين سقطوا “ذهبنا الى الصومال في عام 2011. وسنواصل وجودنا في الدولة حتى استعادة الأمن الكامل في الصومال”.

وأضاف” كما سنواصل الحفاظ على وجودنا في الصومال في إطار بعثة الاتحاد الافريقي (أميسوم) حتى يتم تحقيق أهدافنا الأمنية وأهداف المجتمع الدولي بما في ذلك استعادة السلام والاستقرار في الصومال”.

وأكد أن الكينيين فخورون ويقدرون الدور الاستباقي الذي يلعبه جيش الدفاع في العمليات الأمنية ومبادرات السلام في المنطقة ولاسيما محاربة الإرهاب، التحدي الذي ما زال يخلق الخوف واليأس بين السكان.

وتقاتل حركة الشاب الإسلامية المسلحة للإطاحة بالحكومة الصومالية المدعومة دوليا وقد نفذت أيضا هجمات في كينيا المجاورة التي نشرت قوات في بعثة أميسوم.

مكتب الدار البيضاء (ِADV)