بطريرك الإسكندرية للروم يلتقى رئيس زيمبابوى و سفيرى مصر و روسيا

بطريرك الإسكندرية للروم. الصورة محفوظة

خلية التحرير (ADV) – واصل البابا ثيودورس الثاني، بابا و بطريرك الإسكندرية و إفريقيا للروم، زيارته الرعوية الأولى لدولة زيمبابوى والتى تستمر لمدة 5 أيام يرافقه المتروبوليت جورجيوس مطران غينيا .

وقال المطران نيقولا انطونيو المتحدث الرسمي باسم بطريركية الإسكندرية للروم ومطران طنطا، اليوم، الأربعاء، إن البابا ثيودروس الثاني زار سفير روسيا الاتحادية في مقر السفارة الروسية في هراراي رافقه كل من المتروبوليت سيرافيم مطران زيمبابوي وأنجولا والمتروبوليت جورجيوس مطران غينيا.

وأوضح أن البابا ثيودروس الثاني زار أيضاً سفير مصر محمد فهمي في مقر السفارة المصرية في هراراي كما التقى رئيس جمهورية زيمبابوي في القصر الجمهوري.

وأعرب البابا ثيودروس الثاني لرئيس زيمبابوي عن أمانيه في خروج البلاد من الازمة المالية التي تمر بها، لتكون بلداً طبيعياً مثل جميع بلدان العالم وأنه يصلي من أجل رئيسها وأعضاء الحكومة للنجاح.

مكتب الدار البيضاء (ِADV)