الكوليرا يودي بحياة أكثر من 500 شخص في منطقة بحيرة تشاد

تفشي وباء الكوليرا في تشاد. الصورة محفوظة

خلية التحرير (ADV) – توفّي أكثر من 500 شخص من جراء الكوليرا في حوض بحيرة تشاد منذ مطلع السنة، في أسوأ موجة لتفشي المرض في هذه المنطقة منذ أربع سنوات، وفق ما أفاد تقرير صادر عن الأمم المتحدة.

وجاء في التقرير الصادر عن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة أنه “تمّ تسجيل أكثر من 27 ألف حالة إصابة بالكوليرا و510 حالات وفاة… في حوض بحيرة تشاد”.

ولفت القيّمون على المستند إلى أن هذا المجموع هو “أعلى بعشر مرات من معدّل الحالات المسجّلة خلال السنوات الأربع الماضية”.

وفي حال لم تتّخذ تدابير للجم انتشار الوباء، سيعاني أكثر من ستة ملايين شخص من الكوليرا. ولفت المكتب إلى أن “المنطقة تشهد فيضانات وأمطارا غزيرة، ما يساهم في تفشي المرض”.

وتشمل منطقة بحيرة تشاد أجزاء من نيجيريا والكاميرون وتشاد والنيجر. ونيجيريا التي تضمّ أكبر عدد من السكان في افريقيا، هي البلد الأكثر تأثرا بهذا الوباء وقد أحصيت فيه 24 ألف حالة.

ومرض الكوليرا ناجم عن بكتيريا تُنقل عبر طعام موبوء أو مياه ملوثة.

مكتب الدار البيضاء (ِADV)