البشير يتوجه إلى غينيا اﻻستوائية للمشاركة في احتفالات استقلالها

خلال زيارة رسمية لرئيس السودان عمر البشير لغينيا الاستوائية. الصورة: أ.ف.ب

خلية التحرير (ADV) – يتوجه رئيس جمهورية السودان، المشير عمر حسن أحمد البشير، إلى دولة غينيا الاستوائية، يوم الخميس، تلبية لدعوة رسمية من نظيره الغيني، تيودورو أوبيانج نجويما، للمشاركة في احتفالات بلاده بعيد استقلالها الـ50.

ويرافق رئيس جمهورية السودان، وفد يضم وزير شؤون رئاسة جمهورية السودان، فضل عبدالله فضل، ووزير الخارجية، الدرديري محمد أحمد، والسفير جمال الشيخ أحمد .وتحتفل غينيا الاستوائية بذكرى استقلالها عن إسبانيا سنوياً، في الـ12 من أكتوبر عام 1968.

إن غينيا اﻻستوائية تعيش منذ عدة أيام ، على وتيرة التحضيرات للاحتفال بالذكرى السنوية الخمسين ﻻستقلالها. في مالابو ، كما في كل باقي المدن ، وضعت الحكومة والشعب مجهودات جبارة و التعديلات و اللمسات الاخيرة للاحتفال يوم الجمعة القادم.

وكما أعلن الرئيس أوبيانج نغويما مباسوغو في 12 أكتوبر الماضي ، بمناسبة الذكرى السنوية الـ49 لاستقلال بلاده ، أن الاحتفال بـ 12 أكتوبر من كل عام هو لحظة تاريخية التي تحتفل بميلاد دولة غينيا الاستوائية بعد احتلالها من المستعمر البربري الاسباني لما يقرب من 200 عام. إنها فرصة خاصة لإخبار أولئك الذين لم يعرفوا الاستعمار بأن البلاد كانت تحت نير نظام أدى إلى إقصاء الحقوق المشروعة لشعبها. لكن على الرغم من كل ذلك ، خرج الشعب الغيني برأسه شامخا و مرفوعا. وسيكون الدليل أكثر وضوحا كل عام في 12 أكتوبر.

مكتب الدار البيضاء (ِADV)