موريتانيا: الانتخابات أكدت تعلق الموريتانيين بالاستقرار

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز هو ثامن رئيس لموريتانيا منذ الاستقلال سنة 1960. الصورة: الصفحة الرسمية للرئيس على الفايسبوك

الدار البيضاء، المغرب – (ADV) – أكد الرئيس الموريتاني، محمد ولد عبد العزيز، أن “نتائج الانتخابات أكدت رفض الشعب الموريتاني للمتطرفين الدينيين والعنصريين”.

وقال ولد عبد العزيز، في تصريح له عقب إدلائه بصوته في الجولة الثانية من الانتخابات البرلمانية والبلدية والجهوية، إن “الموريتانيين وجهوا من خلال الاقتراع رسالة للمتطرفين تؤكد رفضهم لأولئك الذين دمروا دولا عربية وأساؤوا لسمعة الإسلام في العالم”.

وأضاف الرئيس الموريتاني أن نتائج الانتخابات تظهر “تعلق الموريتانيين بالاستقرار والتقدم والتنمية، وأن الشعب الموريتاني قادر على مواصلة المسيرة”.

وانطلقت الجولة الثانية من الانتخابات الموريتانية السبت من خلال عمليات الاقتراع الخاصة بانتخاب 9 مجالس بلدية.

وشهدت مكاتب الاقتراع في موريتانيا صباح السبت إقبالا ضعيفا على التصويت في الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية والمحلية خصوصا بسبب الأحوال الجوية في العاصمة نواكشوط.

مكتب الدار البيضاء – ADV