أوغندا : اغتيال مسؤول أمني

منظر جانبي للعاصمة الاوغندية. الصورة: الحقوق محفوظة

الدار البيضاء، المغرب – (ADV) – أعلنت مصادر أمنية في العاصمة الأوغندية كامبالا، مقتل آمر شرطة مقاطعة بويوند السابق تم محمد كيروميرا رميا بالرصاص، قرب منزله، مساء أمس السبت.

ووفقاً لشهود عيان ، فقد قُتل محمد كيروميرا في سيارته على أيدي مسلحين على دراجات نارية، وهي طريقة استخدمت في عمليات قتل أخرى لمسؤولين أوغنديين كبار، مثل النائب البرلماني الشهير إبراهيم أبيريغا، وهو شخصية كاريزمية مثيرة للجدل في الحياة السياسية، وكان صديقا مقربا للرئيس يوري موسيفيني، والذي تم اغتياله في يونيو الماضي، بعد أن تم استهدافه بوابل من الرصاص من قبل مسلحين يستقلون دراجات نارية.

نجم البوب والنائب المعارض الأوغندي “بوبي واين” قال إن اغتيال كيروميرا دليل على عدم وجود أي شخص آمن في أوغندا.

وقالت تقارير أمنية إن كيروميرا، كان على قيد الحياة عندما تم نقله إلى مستشفى لوباجا، حيث فارق الحياة لاحقا، كما قُتلت امرأة كانت معه في سيارته، وكان الضابط كيرومير يتحدث أنه يعيش باستمرار تحت التهديد، وقد استقال في يناير الماضي من الشرطة، بعد اتهامه بتلقي رشوة، وتمت محاكمته أمام محكمة الشرطة وتم تخفيض رتبته.

مكتب الدار البيضاء – ADV