رواندا : “الجبهة الوطنية” الحاكم يحصد أغلب مقاعد البرلمان

يتكون البرلمان الرواندي من 80 مقعدًا 53 منها يحدد عبر الانتخابات العامة.الصورة: الحقوق محفوظة

الدار البيضاء، المغرب – (ADV) – حصل حزب الجبهة الوطنية الرواندية على غالبية الأصوات بالانتخابات العامة، التي جرت قبل أيام، وفق نتائج غير نهائية أعلنتها لجنة الانتخابات.

وبحسب نتائج الانتخابات، التي جرت بين 2 و4 سبتمبر الحالي، فاز حزب الجبهة الوطنية الرواندية بـ 40 مقعدًا في البرلمان، فيما تقاسمت 3 أحزاب موالية للحكومة 11 مقعدًا، وحصد حزب الخضر الديمقراطي المعارض على مقعدين.

ومن المنتظر أن تعلن اللجنة عن النتائج النهائية للانتخابات في 16 سبتمبر الجاري.

ويتكون البرلمان الرواندي من 80 مقعدًا 53 منها يحدد عبر الانتخابات العامة، فيما يتم اختيار النواب الـ 27 الباقيين من النساء والشباب وذوي الاحتياجات الخاصة ويحددون من قبل لجان وهيئات لهذا الغرض.

وأجرت رواندا 4 انتخابات عامة منذ التطهير العرقي في البلاد عام 1994.

وفي 1994، شهدت رواندا أعمال عنف واسعة النطاق، بدأت في 6 أبريل واستمرت حتى منتصف يوليو من العام ذاته؛ حيث شن قادة متطرفون في قبيلة “الهوتو” التي تمثل الأغلبية في رواندا، حملة إبادة ضد أقلية “التوتسي”.

وخلال فترة لا تتجاوز 100 يوم، قُتل ما يربو على مليون شخص، وتعرضت مئات الآلاف من النساء للاغتصاب، وكانت غالبية الضحايا من “التوتسي”.

وانتهت أعمال العنف عندما نجحت “الجبهة الوطنية الرواندية”، وهي قوة ذات قيادة توتسية، من طرد المتطرفين وحكومتهم المؤقتة المؤيدة للإبادة، إلى خارج البلاد.

مكتب الدار البيضاء – ADV