قافلة طبية مصرية تجري 39 جراحة لمرضى موريتانيين

اطباء مصريون يقومون بإجراء عمليات جراحية لفائدة اكثر من 39 مرضى موريتانيين. الصورة: مصراوي

الدار البيضاء (ADV) – قام أطباء مصريون بإجراء عمليات جراحية نوعية للمرضى الموريتانيين في المستشفى المركزي في العاصمة الموريتانية نواكشوط ضمن قافلة طبية مصرية برعاية السفارة المصرية في نواكشوط.

وصرح الأستاذ الدكتور عبدالمنعم فوزي بأن القافلة التي تضم ثلاثة عشر من الأطباء الإخصائيين ونجحت في إجراء عمليات جراحية من بينها عمليات نوعية كانت محل إشادة من المسؤولين في وزارة الصحة الموريتانية.

وأوضح فوزي، في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الأربعاء، أن القافلة أجرت على مدى اليومين الماضيين 39 عملية جراحية مجانية من بينها عمليات نوعية في المسالك البولية.

وأضاف أن الفريق الطبي تمكن من استئصال ورم خبيث من كلية فتاة كما أجرى عمليات أخرى من بينها عملية بالغة الدقة لمريض كانت كليته معرضة للتضخم والفشل وتوسعة مثانة وإصلاح انسداد في حوض الكلى.

وأكد محمد أحمد سليم مسؤول القافلة الطبية أنه تم بحث سد النواقص والاحتياجات اللوجستية التي يحتاجها المستشفى المركزي في نواكشوط، ومناقشة استقبال المرضى الموريتانيين في المستشفيات المصرية.

وتأتي القافلة الطبية في إطار التعاون المصري الموريتاني ضمن تعاون جدي لإقامة عدد من المشروعات الصحية في موريتانيا سواء مصانع للدواء والمستلزمات الطبية أو إقامة مستشفيين في العاصمة نواكشوط ومدينة النعمة شرق البلاد.

وتضم القافلة الطبية ثلاثة عشر طبيباً من أساتذة جامعتي الإسكندرية وبنها. وتجري الفحص الطبي والعمليات الجراحية في أمراض الصدر، والعيون، والنساء وطب الجنين، وجراحة الوجه والفكين، وجراحة العظام، وجراحة الأطفال، والمسالك البولية.

مكتب الدار البيضاء – ADV