السودان : البشير يؤكد سريان قرار العفو عن المتخلين عن السلاح من أجل تحقيق سلام شامل في المنطقة

الرئيس السوداني عمر البشير يقود سلسلة من التغييرات نحو تحقيق السلام في المنطقة. الصورة: الحقوق محفوظة

الدار البيضاء (ADV) – جدد الرئيس السوداني، عمر البشير، تأكيد تمسكه بالسلام والحوار منهجا لتجاوز كل العقبات والخلافات، وسريان قرار العفو عن كل من يتخلى عن حمل السلاح.

وذكرت وكالة الأنباء السودانية، اليوم الثلاثاء 21 غشت، أن البشير، ناشد ، في خطاب بمناسبة عيد الأضحى، “الحركات التي حملت السلاح ومن تبقى من القوى السياسية التي لا تزال على هامش الانتظار اللحاق والانضمام الى المسيرة والمساهمة في بناء السودان الواعد”.

كما جدد التزامه “التام و الكامل” بتنفيذ وثيقة الحوار الوطني، مؤكدا تمسكه بالسلام والحوار منهجا لتجاوز كل العقبات والخلافات.

وقال إن “حجم التحديات التي تحيط بالبلاد وشعبها تؤثر بشكل مباشر على أوضاعه الاقتصادية”، مضيفا أن الايمان “الراسخ والصادق” بإرادة الشعب تدفع للعمل في اتجاه “تجاوز هذه الظروف والتحديات واستكمال حلقات المشروع الوطني والبناء الدستوري وتحقيق الأمن وتعزيز السلام والاستقرار”.

وكان الرئيس السوداني، عمر البشير، قد أصدر، في يوليوز الماضي، قرارا جمهوريا بتمديد وقف إطلاق النار بكافة مسارح العمليات (إقليم دارفور وولايتي جنوب كردوفان والنيل الأزرق)، حتى نهاية 2018.

وذكر بيان صادر عن الرئاسة السودانية أن “قرار التمديد جاء استمرارا لنهج الدولة في إعلاء قيم السلام على الحرب”، مضيفا أن القرار جاء في إطار تنفيذ مخرجات الحوار الوطني، و”تمكينا لحملة السلاح من الالتحاق بركب السلام ومسيرة الوفاق الوطني”.

مكتب الدار البيضاء – ADV