“التعاون الإسلامي” تقدم مساعدات مالية لمشروعات تعليمية في إفريقيا

الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي. © الصورة: الحقوق محفوظة

الدار البيضاء (ADV) – أعلنت منظمة التعاون الإسلامي اليوم الخميس، تقديم مساعدات مالية لمشروعات تعليمية في إفريقيا.

ووفق بيان وصل الأناضول اليوم، “قدم صندوق التضامن الإسلامي التابع لمنظمة التعاون الإسلامي، مساعدات مالية (لم يحددها) لعدد من المشاريع التعليمية في المجموعة الإفريقية الأعضاء في المنظمة”.

وذكر البيان أن المنظمة تهدف من تقديم تلك المساعدات إلى تحقيق التنمية في تلك الدول، ونشر العلم والمعرفة والثقافة الإسلامية.

وبحسب البيان ذاته، “شملت المساعدات دعم جمعية رعاية مسلمي أوغندا، ومعهد روينزوري سعد الإسلامي، ومعهد الشيخ عبد الرحمن بن عوف، والمعهد الإسلامي آل بكر، وجمعية الطائفة المحمدية الإسلامية في السنغال، إضافة إلى مدرسة التضامن الإسلامي بساي، ومدرسة التضامن الإسلامي بجوار الجامعة الإسلامية بالنيجر”.

واستفادت من المساعدات أيضا “مدرسة سبيل السعادة في قرية تفسريكا، وجمعية مالي للسلام والإصلاح في مالي، وجمعية كونادي الخيرية في كوت ديفوار، وجمعية الوعي الإسلامي في غينيا، والمجلس الأعلى لمسلمي كينيا، ومعهد الدراسات الإسلامية في موريشيوس”.

ومنظمة التعاون الإسلامي تضم في عضويتها 57 دولة موزعة على 4 قارات، وهي دول ذات أغلبية مسلمة من منطقة الوطن العربي، وإفريقيا، وآسيا الوسطى، وجنوب شرق آسيا، وشبه القارة الهندية، والبلقان (البوسنة وألبانيا).

مكتب الدار البيضاء – ADV