رئاسيات مالي : “الجولة الثانية” تلوح بالأفق

حملة الرئيس أبو بكر إبراهيم كيتا أكدت تقدمه "بفارق كبير" في الانتخابات. © الصورة: الحقوق محفوظة

الدار البيضاء (ADV) – قال حزب مرشح المعارضة في انتخابات الرئاسة في مالي إسماعيل سيسي يوم الإثنين إنه سيخوض جولة إعادة ضد الرئيس إبراهيم أبو بكر كيتا بناء على الفرز الذي أجراه مندوبون تابعون للحزب.

وقال تيبيلي درامي مدير حملة سيسي في مؤتمر صحفي بمقر الحزب في باماكو عاصمة مالي “سنذهب إلى جولة ثانية بين إسماعيل سيسي وإبراهيم أبو بكر كيتا”.

مع استمرار فرز أصوات الانتخابات الرئاسية المالية التي أجريت الأحد الماضي، فتحت حرب التكهنات على مصراعيها، لكن المؤشرات الأولية ترجح إمكانية حسم النزال الانتخابي عبر جولة ثانية، كما كانت الحال في انتخابات 2013.

وقال المتحدث باسم الرئيس المالي أبو بكر إبراهيم كيتا (73 عاما) اليوم إن الرئيس “يتقدم بفارق كبير في الانتخابات وفقا للفرز الأولي للأصوات”، لكنه لم يستبعد احتمال إجراء جولة إعادة.

وقال المتحدث مامادو كمارا “وفقا للإحصاء الذي أجريناه فإن الرئيس يتقدم بفارق كبير”.

في المقابل، يؤكد منافسه المباشر وزعيم المعارضة سومايلا سيسي (68 عاما) أنه حصل على نسبة من الأصوات تؤهله للمشاركة في دور ثان، سينظم في 12 أغسطس المقبل.

مكتب الدار البيضاء – ADV