مصر.. اكتشاف ورشة لصناعة الفخار عمرها 4500 عام

بعض هذه المآثر التاريخية. © الصورة: الحقوق محفوظة

الدار البيضاء، (ADV، و الوكالات) – أعلنت وزارة الآثار المصرية، عن اكتشاف أقدم ورشة لصناعة الفخار إبان الحضارة الفرعونية، والتي يبلغ عمرها أكثر من 4500 عام.

وقالت الوزارة، في بيان، نشرته صحف محلية الجمعة 20 يوليوز، أن الورشة تم “اكتشافها في مدينة كوم أمبو بمحافظة أسوان، جنوب البلاد، ويرجع تاريخها إلي فترة الأسرة الفرعونية الرابعة (2613 ق.م – 2494 ق.م)”.

واكتشفت هذه الورشة بعثة أثرية تابعة لوزارة الآثار المصرية كانت تعمل بمشروع لتخفيض المياه الجوفية بمعبد كوم أمبو في أسوان.

وحسب الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار (حكومي)، مصطفي وزيري، فقد عثر في أرضية على حفر نصف دائرية لصناعة الفخار بطريقة القوالب، إضافة إلى كتل حجرية دائرية الشكل لدق وضرب الطين المراد تشكيله على هيئة أواني.

كما عثر داخل الورشة على أقدم عجلة حجرية لصناعة الفخار في عهد الدولة الفرعونية على هيئة قرص دوار من الحجر الجيري، وهي من أنواع العجلات التي كانت تدار باليد.

ووصف وزيري الاكتشاف بأنه “أحد أهم الاكتشافات القليلة والنادرة التي تلقي الضوء علي طبيعة الحياة والصناعات اليومية في مصر القديمة وتطور الفن المصري القديم في تحسين وتطوير أدوات الصناعة لمواكبة متطلبات الحياة اليومية”.

وأكد أن “الورشة المكتشفة توضح العديد من الطرق المختلفة التي استخدمها المصري القديم لصناعة الفخار”.

وتشهد مصر من وقت لآخر إعلان اكتشافات أثرية، وتزخر البلاد بآثار تعود إلى عهد قدماء المصريين الذين بنوا الأهرامات، إحدى عجائب الدنيا السبع القديمة.

مكتب الدار البيضاء – ADV، و الوكالات