اليونيسف تشيد بمبادرة المغرب لتعميم وتطوير التعليم الأولي

منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف". © الصورة: الحقوق محفوظة

الدار البيضاء، (ADV، و الوكالات) – نوهت ممثلة منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” في المغرب، ريجينا دي دومينيسيس، اليوم الأربعاء 18 يوليوز بالصخيرات، بمبادرة المغرب الرامية إلى إدماج التعليم الأولي في الرؤية الاستراتيجية 2015-2030 للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وفي البرامج الوطنية للوزارة الوصية.

وأشادت دي دومينيسيس في كلمة ألقتها خلال خصص لإطلاق البرنامج الوطني لتعميم وتطوير التعليم الأولي، والمنظم تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس تحت شعار “مستقبلنا لا ينتظر”، بـ”التعبئة الوطنية حول هذا المحور الاستراتيجي”، داعية إلى التركيز حول “تسريع تفعيل التعميم والاستدامة وجودة الخدمات”.

وأكدت ممثلة اليونيسف في المغرب على جودة الخدمات المقدمة للأطفال، موضحة أن “تنمية الطفولة الصغيرة تشكل الاستثمار الأنسب لأي بلد، للمضي قدما في تعزيز الإنصاف داخل المجتمع، وكسر دوامة الفقر، وتعزيز العدالة الاجتماعية وضمان التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبشرية”.

مكتب الدار البيضاء – ADV، و الوكالات