أوباما يهجم بشكل ضمني على ترامب و”سياسة الرجل القوي”

خطاب باراك اوباما بمناسبة إحياء الذكرى المئوية لميلاد زعيم جنوب أفريقيا نلسون مانديلا . © الصورة: الحقوق محفوظة

en

الدار البيضاء، (ADV، و الوكالات) – في إطلالة للرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما في جوهانسبرغ في جنوب أفريقيا، بمناسبة إحياء الذكرى المئوية لميلاد زعيم جنوب أفريقيا نلسون مانديلا، هاجم أوباما ما أسماه بسياسة الرجل القوي وحذر من مخاطر تزايد نفوذ هذه السياسة، فيما فسره البعض على أنه إشارة إلى الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب.

حتى يوم الثلاثاء، كان أوباما قد ابتعد عن التعليق في العلن على ما يقوله أو يفعله ترامب، الذي أبطلت إدارته وهاجمت إنجازات سلفه. فقد انسحبت الولايات المتحدة في ظل ترامب من اتفاقية باريس لعام 2015 بشأن المناخ والاتفاق النووي الإيراني فيما تحاول تقويض قانون الرعاية الصحية “أوباما كير”.

وفي كلمته، هاجم أوباما السياسيين الذين يفرضون سياسات الخوف والاستياء، والذين ينشطون بوتيرة لا يمكن تصورها منذ بضع سنوات.

وفي هجومه على “سياسة الرجل القوي”، قال إن “أولئك الذين في السلطة يسعون إلى تقويض كل مؤسسة تعطي الديمقراطية معنى”.

وأشار إلى عار الزعماء السياسيين عندما تكتشف كذباتهم فيستمرون ويضاعفون من كذبهم بدل أن يتداركوا الموقف.

وتحدث عن المساواة في جميع أشكالها ، قائلاً: “كنت أظن أننا استوعبنا ذلك الآن” ، حتى أنه استحضر الفريق الفرنسي الفائز بكأس العالم وأثنى على تنوعه. وحذر من أن الدول التي تنخرط في رهاب الأجانب تجد نفسها في النهاية مستهلكة في حرب أهلية.

مكتب الدار البيضاء – ADV، و الوكالات