إيمانويل ماكرون يغني في ملهى ليلي في نيجيريا

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون داخل الملهى الليلي. © صورة: الحقوق محفوظة

الدار البيضاء، (ADV) – زار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ليل الثلاثاء ملهى ليليا أسسه أسطورة الموسيقى النيجيري فيلا كوتي ويشتهر بأنه مرتع للملذات تتمايل فيه راقصات بملابس مثيرة على أنغام موسيقى صاخبة وسط دخان الماريجوانا.

ووصل إيمانويل ماكرون إلى الملهى الشهير في مدينة لاجوس بعد ساعات من إجراء محادثات مع الرئيس محمد بخاري في العاصمة أبوجا أعقبها مؤتمر صحفي مشترك في مستهل زيارة مدتها يومان. وخلال المؤتمر الصحفي أكد ماكرون التزامه بالمساعدة في التصدي للمتشددين الإسلاميين في شمال شرق نيجيريا، قبل أن يشرع في رحلة جوية مدتها ساعة للانتقال إلى لاجوس لزيارة ملهى (نيو أفريكا شراين).

وفي الأمسية التي انطلقت فيها أغاني فيلا إلى جانب أغاني فنانين معاصرين وأقيم عرض للأزياء قال الرئيس الفرنسي للحضور إن نيجيريا ذات أهمية خاصة للثقافة الأفريقية. وأضاف أن فرنسا تنوي تنظيم موسم فعاليات بحيث تكون “واجهة الثقافة الأفريقية في أوروبا”.

مكتب الدار البيضاء – س.د –ADV، و الوكالات